إصنع نجاحك المتميز وكن مبدعاً .. الجزء الثاني

إصنع نجاحك المتميز وكن مبدعاً .. الجزء الثاني

وكما وعدناكم متابعي مدونة مود سيرف الكرام .. أننا على موعد أسبوعياً لنتعرف سوياً علي برنامج أصنع نجاحك المتميز وكن مبدعاً

اليوم سوف نكمل ما بدأناه سوياً .. الجزء الأول

 

الخطوة الأولي .. أكتشف ذاتك .. أين أنت؟

من المعتاد أن تواجهنا المشاكل وبشكل يومي .. وتتفاوت أحجامها وكذلك تأثيرها .. فهل ترى أن من الضروري أن تعرف كيف نتعامل مع مختلف أنواع المشاكل بشكل ممنهج يصل بنا في النهاية إلي حلول مناسبة؟
ولكن مجرد الحلول المناسبة ليست كافية .. فنحن نحتاج إلي حلول مبدعة للحصول على نتائج قياسية متميزة تحقق أعلى عائد بأقل تكلفة.

وحتى نتمكن من الوصول إلي هذه النتائج القياسيه المتميزة .. لابد أن يعرف كل منا مدي قدرته الحقيقة علي التعامل مع المشكلات من خلال الإختبار التالي:

تمرين يوضح مدى قدرتك على حل المشكلات.

سجل مدى إعتقادك لصحة أو خطأ العبارات التالية .. وسجل مجموع العبارات الصحيحة والخاطئة:

1- معظم المشكلات تحل نفسها بشكل أو بأخر.
2- معروف عني أننى أنشد الكمال عندما أتعامل مع المشكلات.
3- غالباً ما يصح الأعتقاد بأن الجواب الأول الذى يأتى علي بالك يكون صحيحاً.
4- غالباً ما أضع المشكلات المعقدة علي الرف علي أمل أن أكتشف الحل فيما بعد.
5- غالباً ما أصبح قلقاً عندما تعترضني مشكلات صعبة.
6- غالباً ما أدع الأخرين يتخذون القرار نيابةً عني.
7- أفضل العمل الذي لا أتحمل معه عناء إتخاذ قرارات صعبة.
8- لم أكن أبداً قادراً علي الحكم علي أدائي في الإمتحان.
9- بصراحة من الصعب علي الإعتراف بأن إقتراحي غير مُجدي.
10- لدي صعوبة في قبول حل يأتي ممن هو أدنى مني كفاءة أو أصغر مني سناً.

الخطوة الثانية:
أولاً تعريفات ومفاهيم:

المشكلة هي:
– عقبة أمام تحقيق أهدافك.
– فجوة بين الوضع الحالي والوضع المأمول.
– كل قضية غامضة تتطلب حل.
– ظهور إنحراف عما هو مخطط.

الحلول المبتكرة:
هى تلك الأفكار التي تم بها صنع هذا الشئ الجديد ذو القيمة العالية .. والمبدع هو القادر علي مواجهة المواقف المختلفة بشيء جديد أو مبتكر تماماً وإخراجه لحيز الوجود.

 

تابعونا في مقالتنا القادمة.

 

المصدر – مدونة مود سيرف

اخر المقالات
‎اضف رد