7 خطوات لتبدأ عملك علي الإنترنت؟

7 خطوات لتبدأ عملك علي الإنترنت؟

هناك تسلسل ثابت من الخطوات التي يُمكنك إتباعها لتضمن نجاحك عندما تريد بناء مشروعك الصغير علي الإنترنت. فلقد رأينا الآلاف من الأشخاص تنمو أعمالها عند إتباعهم للخطوات التالية:

1- التعرف علي إحتياجات السوق وتوفيرها.

2- كتابة النسخ المطلوبة والتي يتم شراؤها.

3- تصميم وبناء موقع إلكتروني سهل التصفح.

4- إستغلال محركات البحث لجذب الزوار والزيارات لموقعك الإلكتروني.

5- بناء سمعة قوية ومتخصصة لنفسك علي الإنترنت.

6- المتابعة المستمرة لعملائك ومراسلتهم دائماً بالتحديثات عبر البريد الإلكتروني عند إشتراكهم بالقائمة البريدية الخاصة بك.

7- زيادة دخلك من خلال المبيعات المستمرة وإغلاق الإتفاقات.

 

الخطوة الأولي: التعرف علي إحتياجات السوق وتوفيرها:

معظم الأشخاص في بدايتهم قاموا بنفس الخطأ بالبحث عن المنتج أولاً .. والسوق ثانياً.

لتعزز فرصك في النجاح .. ابدأ بالسوق. هذه الخدعة هي أن تجد مجموعة من الأشخاص والذين يبحثون عن حل لمشكلة, ولكن لايجدون العديد من النتائج الهامة التي تفيدهم.

والإنترنت يجعل هذا النوع من البحث سهل جداً:

  • قم بزيارة المنتديات الإلكترونية وابحث عن الأسئلة التي يقوم الناس بالإستفسار عنها والمشاكل التي يحاولون إيجاد حل لها.
  • قم بالبحث عن الكلمات الرئيسية التي يقوم الناس بالبحث عنها .. وبنفس الوقت لاتنافس معظم المواقع عليها.
  • تحقق من منافسينك المحتملين بزيارة مواقعهم وكتابة ملاحظات عن مايقومون به لتوفير إحتياجات السوق.

بعد ذلك يُمكنك إستخدام ماتعلمته وتغذية السوق بالمنتجات أو الخدمات التي يحتاجها هذا السوق بالفعل .. وبشكل أفضل من منافسينك.

 

الخطوة الثانية: كتابة النسخ المطلوبة والتي يتم شراؤها:

هناك نسخة بيعية مؤكدة أثبتت جدواها والتي تأخذ الزائر خلال عملية البيع منذ لحظة وصولهم حتي لحظة إتمام عملية الشراء:

  • إثارة الإهتمام بعناوين مقنعة.
  • شرح المشكلة التي يقوم منتجك بحلها.
  • إنشاء مصداقيتك بإعتبار منتجك هو الحل لهذه المشكلة.
  • إضافة آراء العملاء الذين قاموا بشراء هذا المنتج وإستخدامه.
  • الحديث عن المُنتج وكيف يُمكن للمستخدم أن يستفيد منه.
  • قدم عرض خاص.
  • وفر ضمانات قوية.
  • إنشاء حاجة سريعة للمنتج.
  • أطلب من العميل أن يقوم بالشراء.

من خلال نسختك, أنت بحاجة للتركيز علي أن المنتج أو الخدمة الخاصة بك قادرة وبشكل فريد علي حل مشاكل الناس أو جعل حياتهم أفضل.

فكر مثل العميل واسأل نفسك “ما المفيد لي بهذا المنتج أو الخدمة؟

 

الخطوة الثالثة: تصميم وبناء موقع إلكتروني سهل التصفح:

بعد أن حصلت علي السوق والمنتج, وقمت بتثبيت وضع مبيعاتك بقوة, فأنت الآن مستعد لتصميم موقع إلكتروني لمشروعك الصغير. تذكر دائماً أن تجعله بسيط.

ملحوظة: لديك أقل من خمس ثوان لجذب انتباه شخص ما – خلاف ذلك, فقد فقدته, ولن تراه مرة أخري.

بالتالي بعض النصائح الهامة لتأخذها في الإعتبار:

  • قم بإستخدام نوع أو نوعين واضحين من الخطوط علي خلفية بيضاء.
  • تأكد من أن تصفح موقعك والتنقل خلاله سهل وبسيط, وذلك لكل صفحات الموقع.
  • إستخدم الصور, الصوت والفيديو فقط بالشكل الذي يقوم بإيصال رسالتك بكل وضوح.
  • وفر إمكانية الحصول علي عرض خاص عند تسجيل البريد الإلكتروني وبالتالي ستتمكن من الحصول علي الكثير من الإيميلات التي قد تفيدك بالتسويق لمنتجاتك.
  • إجعل عملية الشراء من خلال موقعك سهلة .. أقل من ضغطتين تفصل بين العميل المحتمل وإتمام عملية الشراء.
  • موقعك الإلكتروني هو واجهتك الخاصة علي الإنترنت .. لذلك أجعلها ملائمة للعملاء.

 

الخطوة الرابعة: إستغلال محركات البحث لجذب الزوار والزيارات لموقعك الإلكتروني:

الدفع وفقاً للضغطات Pay Per Click هو من أسهل وسائل الإعلان لتحصل علي الكثير من الزوار لموقع إلكتروني جديد. فهذه الوسيلة توفر لك ميزتين أفضل من إنتظار الزوار ليكتشفوا الموقع بطريقة عادية.

بالبداية, فإن الإعلان عن طريق الدفع وفقاً للضغطات يجعل الإعلان يظهر فوراً بنتائج البحث.

ثانياً, فالإعلان عن طريق الدفع وفقاً للضغطات يسمح لك بإختبار كلمات مفتاحية متعددة, فضلاً عن العناوين, الأسعار ونهج البيع الذي تتبعه.

ليس فقط الحصول علي المزيد من الزوار علي الفور, فيُمكنك أيضاً إستخدام هذا النوع من الإعلانات لإكتشاف أفضل مالديك, وأعلي تحويل للكلمات المفتاحية .. بعد ذلك يُمكنك توزيع الكلمات المفتاحية بجميع أنحاء موقعك, وهو الأمر الذي سيساعد الترتيب الخاص بموقعك وبالتالي ظهورك بالنتائج الأول بمحركات البحث.

 

الخطوة الخامسة: بناء سمعة قوية ومتخصصة لنفسك علي الإنترنت:

الناس يستخدمون الإنترنت للحصول علي المعلومات. وتوفيرك لهذه المعلومات بشكل مجاني للمواقع الأخري, سيقوم بجلب المزيد من الزوار لموقعك وتصنيف أفضل بمحركات البحث. السر في أن تقوم بإضافة رابط لموقعك مع كل معلومة مميزة تقوم بتقديمها.

المحتوي المجاني والمتخصص, كتابة المقالات, الفيديوهات أو أي محتوي آخر قد يراه الناس مفيد. نشر هذا المحتوي في أدلة المواقع المتخصصة المجانية أو مواقع التواصل الإجتماعي.

قم بإضافة إمكانية “إرسال إلي صديق” للمحتوي الهام داخل موقعك.

كن خبيراً متخصصاً بمجال محدد داخل المنتديات الإلكترونية, ومواقع التواصل الإجتماعي المختلفة والتي يتوافر بها السوق المستهدف.

سوف تصل لقراء ومتابعين جدد. ولكن الأفضل من ذلك, إن كل موقع سيقوم بنشر محتواك ستعود هذه الزيارات إلي موقعك الإلكتروني. فمحركات البحث تعشق الروابط والزيارات التي تأتي من المواقع ذات الصلة .. وتعزز ترتيب موقعك بها.

 

الخطوة السادسة: المتابعة المستمرة لعملائك ومراسلتهم دائماً بالتحديثات عبر البريد الإلكتروني عند إشتراكهم بالقائمة البريدية الخاصة بك:

عند بناء قائمة بريدية, فأنت تقوم ببناء وسيلة عالية القيمة لعملك علي الإنترنت. فعملائك والمشتركين قد قاموا بإعطاءك تصريح لمراسلتهم برسائل إلكترونية:

  • أنت منحتهم شيئاً قد طلبوه.
  • تقوم بتطوير علاقاتك معهم علي مدي الحياة.
  • الإستجابة مضمونة بنسبة 100%.
  • التسويق عبر البريد الإلكتروني وسيلة غير مكلفة وأكثر فعالية من الطباعة, التليفزيون أو الراديو لأنها مستهدفة جداً.

فأي شخص يقوم بزيارة موقعك والتسجيل بقائمتك البريدية .. هذا إنجاز كبير. ولاتوجد أداة أفضل من البريد الإلكتروني لمتابعة عملائك.

 

الخطوة السابعة: زيادة دخلك من خلال المبيعات المستمرة وإغلاق الإتفاقات:

واحدة من أكثر استراتيجيات التسويق عبر الإنترنت الأكثر أهمية, هو تطوير قيمة الحياة لعملائك.

فحوالي 36% من العملاء الذين قاموا بالشراء منك مرة, سيقومون بالشراء منك مرة أخري إذا كنت تقوم بمتابعتهم بشكل مستمر. فقيامك بإغلاق عملية البيع الأولي هي إلي حد ما الجزء الأكثر صعوبة – وعادةً الأكثر تكلفة. لذا قم بإستخدام هذه الطرق لتحفيزهم علي الشراء منك مرة أخري:

  • قدم لهم المنتجات التي تقوم بإكمال عملية الشراء الأولي.
  • قم بمراسلتهم بكوبونات خصم إلكترونية يُمكنهم إستخدامها عند زيارتهم القادمة.
  • بصفحة “شكراً لك علي الشراء” قم بإضافة المنتجات التي تتعلق بالمنتج الذي قام العميل بشراؤه.
  • مكافأة الزبائن علي ولائهم وسيصبحون أكثر ولاءً.

 

الإنترنت يتغير بشكل سريع فالسنة الواحدة علي الإنترنت تساوي نحو خمس سنوات بالعالم الحقيقي. ولكن مباديء بداية عملك وأعمالك التجارية علي الإنترنت لم تتغير إطلاقاً.

إذا كنت قد بدأت للتو عملك التجاري الصغير علي الإنترنت, فتمسك بالتسلسل السابق. وإذا كان عملك بالفعل موجود بالوقت الحالي, فقم بنظرة سريعة ومراجعة النقاط السابقة للتأكد من أنك لم تهمل أية نقطة, أو لم تفكر حتي بها بالبداية. فلا يُمكنك الخطأ عند إتباع هذه النصائح.

 

المصدر – مدونة مود سيرف

اخر المقالات
‎اضف رد