بالصور .. خطوات إلغاء محرر الووردبريس الجديد Gutenberg

بالصور .. خطوات إلغاء محرر الووردبريس الجديد Gutenberg

هل تبحث عن طريقة لتعطيل محرر الووردبريس الجديد Gutenberg والبقاء على المحرر الكلاسيكي؟

Gutenberg هو محرر الووردبريس القادم، الذي سيحل محل المحرر الذي عرفناه جميعاً على مدار سنوات.
على الرغم من كونه حديث، إلا أن الكثير من المستخدمين يجدون صعوبة في استخدامه ويفضلون الاحتفاظ بالمحرر الكلاسيكي.
في هذه المقالة، سنوضح لك كيفية تعطيل محرر Gutenberg بسهولة والحفاظ على المحرر الكلاسيكي للووردبريس.

– ماهو Gutenberg؟

Gutenberg هو محرر الووردبريس الجديد الذي يهدف لتحديث تجربة الكتابة والتدوين.
هو يعمل مثل إضافة “بناء الصفحات” ويسمح لك بسحب وإفلات العناصر في مقالة أو في صفحة.

والهدف منه هو تقديم المزيد من المرونة، وتمكين مستخدمي الووردبريس من إنشاء تصميمات مميزة لمحتواهم باستخدام محتوى الوسائط المتعددة الرائع.
منذ نسخة الووردبريس 4.9.8، أضاف فريق مؤسسي الووردبريس خطة لتفعيل محرر Gutenberg وإتاحته للتجربة في لوحة التحكم. وكان الغرض من ذلك هو التعرف على تعليقات المستخدمين على المحرر ومقترحاتهم بخصوصه.

محرر Gutenberg سيكون هو المحرر الافتراضي مع إصدار ووردبريس 5.0 والذي من المتوقع أن يكون متاحاً في وقت لاحق من هذا العام (2018).

– لماذا تقوم بتعطيل محرر Gutenberg؟

يشعر العديد من المستخدمين أن محرر Gutenberg في صورته الحالية ليس مناسباً للإستخدام.
ويتضح ذلك من خلال معدل التقييم 2.3 من أصل 5 في صفحة إضافة الـ Gutenberg.
وعلى الرغم من التقييمات السلبية، فإن فريق مؤسسي الووردبريس مصممون على جعل محرر Gutenberg هو المحرر الأساسي لنسخة الووردبريس 5.0.
هذا الأمر يجعل الكثير من المستخدمين قلقين للغاية، فهم يريدون الحصول على خيار لتعطيل محرر Gutenberg والحفاظ على المحرر الكلاسيكي.
لحسن الحظ، هناك إضافة برمجها فريق مطوري الووردبريس والتي تسمح لك بالحفاظ على المحرر الكلاسيكي.
لنتعرف معاً عن كيفية تعطيل محرر Gutenberg والإستمرار في استخدام محرر الووردبريس الكلاسيكي.

الطريقة رقم 1: قم بتعطيل محرر Gutenberg من خلال إضافة Classic Editor

في هذه الطريقة، سنستخدم إضافة Classic Editor والتي تم تطويرها وصيانتها بواسطة المساهمين الأصليين في ووردبريس.
أول شيء يجب عليك فعله، هو تثبيت وتفعيل إضافة Classic Editor.
تعمل هذه الإضافة خارج الإطار، وستقوم بتعطيل محرر Gutenberg بعد تفعيلها مباشرةً.
تمنحك هذه الإضافة أيضاً خياراً للحفاظ على كل من محرر Gutenberg و الكلاسيكي في نفس الوقت. يُمكنك ضبط هذا من خلال إعدادات الإضافة نفسها.
ما عليك سوى الإنتقال الإعدادات >> الكتابة من خلال لوحة التحكم. وستجد خيار القيام بذلك تحت “إعدادات المحرر الكلاسيكي”.

لا تنس الضغط على زر حفظ التغييرات لتحفظ إعداداتك.
ستتمكن الآن من رؤية رابط جديد ضمن قائمة “المقالات” لكتابة مقالات جديدة بإستخدام المحرر الكلاسيكي.

ستتمكن أيضاً من تحرير المقالات القديمة بإستخدام المحرر الكلاسيكي. ما عليك سوى الإنتقال إلى المقالات << كل المقالات المنشورة .. لتجد رابط “تعديل (كلاسيكي)” أسفل المقالات.

 

الطريقة رقم 2: استخدم المحرر الكلاسيكي مع إضافة Disable Gutenberg

إذا كنت تريد تعطيل Gutenberg لنوع معين من المستخدمين أو أنواع محددة من المقالات، فستساعدك هذه الطريقة على القيام بذلك.
أولاً، ستحتاج لتثبيت وتفعيل إضافة Disable Gutenberg.
عند التفعيل، يجب عليك زيارة صفحة الإعدادات >> Disable Gutenberg لتتمكن من ضبط إعدادات الإضافة.

بشكل افتراضي، ستقوم الإضافة بتعطيل Gutenberg لجميع المستخدمين والمقالات على موقعك. ومع ذلك، فإذا كنت ترغب في قصرها على نوع معين من المستخدمين وأنواع محددة من المقالات، فأنت بحاجة لإلغاء تحديد الخيار Complete Disable.
سيؤدي إلغاء تحديده إلى عرض المزيد من الخيارات لتعطيل Gutenberg بشكل انتقائي لأنواع معينة من المستخدمين والمقالات أو حتى قوالب محددة.

يُعد هذا الخيار مفيداً إذا كنت تستخدم إضافة ووردبريس غير متوافقة مع محرر Gutenberg، ولكنك تريد استخدام محرر Gutenberg في أجزاء أخرى بموقعك.

تعد الووردبريس أشهر مجلة إدارة محتوى وأكثرها شعبية على مستوى العالم، حيث تعمل نسبة 31% من مواقع الويب عليها.

لديها الآلاف من الإضافات والقوالب التي تلائم جميع أنواع المواقع الإلكترونية.

وتعتمد الكثير من الإضافات والقوالب على محرر ووردبريس الكلاسيكي.

في الوقت الحالي، يحاول مؤسسي الووردبريس إعطاء الوقت الكافي للمطورين لجعل الإضافات والقوالب متوافقة مع محرر Gutenberg. ومع ذلك، فمن المحتمل ألا تكون العديد من هذه الإصدارات متوافقة تماماً مع محرر Gutenberg.

إذا كانت هذه هي الحالة، فقد تكون هذه المقالة مفيدة جداً لك.

ودائماً، لا تنس الضغط على زر حفظ الإعدادات لتحفظها بشكل سليم.

اخر المقالات
‎اضف رد